طلبة من عبدة الشياطين في ''آل البيت'' يمزقون المصحف
 

طلبة من عبدة الشياطين في ''آل البيت'' يمزقون المصحف   برغم نفى حكومة رئيس الوزراء المكلف الدكتور عبدالله النسور عدم وجود عبدة شيطان في المملكة, القت الاجهزة الامنية القبض على اثنين من المشتبه بهم بممارسة عبادة الشيطان من طلبة جامعة آل البيت ، فيما لا زال واحد منهم في مكتب الامن الجامعي ، وفق مصدر امني.

ونوه المصدر ان المعلومات الاولية تفيد ان مجموعة من طلبة جامعة آل البيت قاموا بالقاء القبض على احد طلبة الجامعة خلال إلصاقه آيات من المصحف الشريف- والعياذ بالله- داخل احدى دورات المياه في الجامعة لكونه ممن يعرفون بـ'عبدة الشيطان' ، فيما قام الطلبة بضربه وتسليمه الى الامن الجامعي الذي يجري تحقيقات اولية معه لمعرفة ما جرى .

ولفت المصدر الى ان الطالب اعترف على اثنين من زملائه ممن يشاركونه ذات الافكار. وكانت الحكومة نفت وجود ما أطلق على تسميتهم مجموعات 'عبدة الشيطان' في الأردن، في ردها على مطالبة حزب جبهة العمل الاسلامي باحالة هذه المجموعات التي تقوم بطقوس مخلة بالاداب العامة الى القضاء.

كانت 'جراسا' قد اثارت قضية عبدة الشياطين حين داهمت احدى الاحتفالات التي اقامتها تلك المجموعات بمناسبة ما يعرف بعيد 'الهالويين' العام الماضي .

كان رئيس الوزراء عبدالله النسور قد نفى وجود مثل هذه الجماعات في الاردن وذلك في رسالة بعث بها الى امين عام الحزب حمزة منصور حيث قال 'قامت الاجهزة الادارية الرسمية من خلال عمل الوعظ والارشاد والائمة في وزارة الاوقاف بالتحذير من هذه الجماعات ،كما قامت الأجهزة الامنية وعلى مدار سنوات ماضية بمداهمة أماكن تواجد هذه المجموعات ولم يعد لها أي ممارسات حقيقية على ارض الواقع منذ سنوات'.

وقال النسور بأن ما تم تناقله حول إقامة حفلات لتلك المجموعات التي يطلق عليها 'عبدة الشيطان” مجرد من الإثبات والبيان مما يفقده قانونية التدخل لمنعه او ايقافه، مشيرا الى ان الحكومة وكافة اجهزتها لن تتوانى عن اتخاذ ما يلزم لاحترام عقيدتنا والشعائر السماوية وكل ما يخالف القيم والعادات الوطنية.

 
2013-03-12
مواضيع مرتبطة
ارسل لصديق طباعة
 

اضافة تعليــــق

الاسم
الايميل  
التعليق
 
ارسل